كلمة مدير المدرسة: د. وسيم بريّة

27 محرّم 1442 هـ

15.9.2020 م

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

 

الطلاب الأعزاء والأهل الكرام

نفتتح وإياكم هذه السنة الدراسيّة الجديدة والاستثنائية بكل ما فيها من ظروف وتحديات تُحتمها علينا جائحة كورونا مرحبين بكم كل الترحيب في بيتكم الثاني الذي لطالما يسعى طاقمه بكل من فيه بتزويد طلابنا بكل ما يخدم وينفع تقدمهم وتطورهم. فنرجو من الله تعالى أن يقدرنا على حمل هذه الأمانة وأن تكون هذه السنة مليئة بالخير والبركة وإنجازات عظيمة نجني معًا ثمارها برؤية طلابنا يتألقون على جميع الأصعدة وفي جميع الميادين.  

وكلنا ثقة من بعد التوكّل على الله بأنّ هذا العام (العام الرابع عشر على افتتاح المدرسة) ما هو الا امتداد لإنجازاتنا السابقة إذ أنّنا نسير في خطوات ثابتة ومدروسة لتحقيق أهدافنا وتطبيق رؤيا المدرسة والتي نسعى من خلالها إلى بناء الإنسان وصقل شخصيات قيادِيّة، مبادِرَة ومُبتكِرَة. ونكمل هذا العام بالتركيز وتسليط الضوء على تذويت القيم الإِسلاميّة العريقة لدى طلابنا والتي لطالما آمنا بأنها النهج الذي وُجبَ أن يُتبع ففيه الخير كله للفرد والمجتمع بأكمله. كما أننا نعمل على خلق وتوفير بيئة داعمة ومُحفزة تُتيح لطلابنا منصة مناسبة لهم من أجل إظهار قدراتهم، مواهبهم، تنمية مهارات وأساليب التفكير الإبداعي وتعزيز حس المسؤولية والاجتهاد نحو التغيير للأفضل.

تسعى إدارة المدرسة إلى تطوير جانب جودة التعليم حيث نعمل على أن يحصل طلابنا على شهادة بجروت ذات جودة عالية (مستوى 5 وحدات) وعلى شهادة تفوق من الوزارة. هذا بالإضافة إلى تطوير مشاريع رائدة على مستوى محلي، قطري وعالمي كالمناظرات الخطابية في اللغات العربية، الإنجليزية والعبرية والقراءة المكثّفة كذلك في اللغات المختلفة، دورات الحوسبة المختلفة ومشاريع الهايتك، الأيام الدراسيّة في كافة المجالات تقريبًا، محاضرات ومشاريع توعوية وغيرها الكثير. بالإضافة إلى أننا نركّز هذا العام ككلّ عام على مشاركة أولياء الأمور في العمليّة التربويّة التعليميّة وذلك من خلال اطلاعهم باستمرار على كل ما يتعلق بالأبناء على مستوى السلوك والتحصيل ودعوتهم لمشاركتنا الفعاليات، المشاريع المختلفة والمحاضرات التي تقيمها المدرسة وجعلهم شركاء فاعلين في العملية التعليميّة والتربويّة من خلال إتاحة المنصة أمامهم لتقديم محاضرات وورشات توعوية في مجالات التخصصات المختلفة التي تعود بالفائدة على طلابنا.

وختامًا..

فإننا نتقدم بجزيل الشكر والامتنان لكل من ساهم بجهد مخلِص وعطاء متميّز لإنجاح افتتاح هذه السنة الدراسيّة على أكمل وجه من المسؤولين والعاملين في جمعية القواسمي، طواقم المدرسة المختلفة إداريين، معلمين، طواقم السكرتارية والصيانة والنظافة.

سائلين الله تعالى أن يجعل هذه السنة مباركة وأن يوفقنا وإياكم للخير كله رغم كل التحديات والظروف الراهنة التي أحتمتها علينا جائحة كورونا راجين الله تعالى أن يرفع هذا الوباء عن الأمة جمعاء، وأن نكمل وإياكم المسير نحو التميّز والقيادة التي لطالما كانتا عنوانًا لطلابنا الذين لا يليق بهم إلا كلّ التألق!

 

باحترام وتقدير

د. وسيم بريّة – مدير المدرسة

2021/2020م – 1442/1441 هـ

وكل سنة دراسيّة وأنتم بخير وتميّز وقيادة