فعاليات مدرسيّة متنوعة حول ظاهرة العنف

 نظمت إدارة المدرسة يومًا حافلًا بالفعاليات المتنوعة حول ظاهرة العنف بهدف تحفيز الطلاب ليكونوا شركاء فعالين في الحد من هذه الآفة في المجتمع، هذا وقد كان التركيز على أهمية التكافل الاجتماعي وتفعيل المسؤولية الشخصية لدى الأفراد أسوة بحديث رسولنا ومعلمنا صلى الله عليه وسلم "من رأى منكم منكرًا فليغيره"
وقد لاقت الفعاليات تفاعلًا كبيرًا من قِبل الطلاب حيث شاركوا آراءهم المختلفة حول هذه الظاهرة التي نرفضها جميعًا.
كل الشكر لكل من: أ. نعيمة قعدان - المستشارة التربوية، أ. شذا كتاني - المستشارة التربوية لترتيبهم للفعاليات التي تم تمريرها، والشكر لجميع الطاقم على تجنده لتمرير الفعاليات وجعل هذا اليوم مختلفًا ومميّزًا.