يوم الإعلام في مدرستنا يُلاقي نجاحًا كبيرًا

نظم فرع الإعلام في مدرسة القاسمي الثانوية الأهلية "يوما للإعلام" بحضور طلاب صفوف الإعلام وطلاب الصفوف التاسعة والعاشرة. جرت الفعالية في قاعة كلية القاسمي للهندسة والعلوم. أُفتتحت الفعالية بكلمة ترحيبية من عريفة الحفل، الطالبة شدن عمر مصاروة التي رحبت بالطلاب وبالضيوف ومن ثم دعت الطالب عبيدة عنبوسي ليقرأ آيات من الذكر الحكيم بصوته الشجي. الفقرة الحوارية الأولى كانت مع الصحفي المعروف حسن شعلان حيث قدم أجوبة رائعة للأسئلة التي طرحها كل من الطالب شادي أبو طعمة وياسمين قعدان كما وشارك بهذه الفقرة الحوارية الأستاذ وجيه كبها. الصحفي شعلان تحدث أمام الجمهور عن طبيعة عمله وعن الصعوبات التي تواجهه. وقد لاقت الفقرة اعجابا شديدا من الجمهور. بعد ذلك كان الطلاب على موعد مع فقرة حوارية قوية أخرى وهذه المرة تميز طاقم دو إت وموقع شوف بهذه الفقرة حيث تألق الأعلامي تامر مقالدة بالشرح عن عالم الدعاية والتسويق وصناعة الأفلام كما وشرحت المخرجة الواعدة ذكرى مقالدة عن شغفها بعالم السينما وعرضت أمام الطلاب فيلمها الرائع "بنت على بسكليت". أدار هذه الحلقة الحوارية الطالبان يوسف مواسي وجميل غنايم. الفقرة الأخيرة كانت من نصيب مشروع "أمناء أحداث الساعة" وتضمن شرحا وافيا من الطالبة نادين مرسي أبو مخ سوية مع الأستاذ وجيه كبها. في هذا اليوم أيضا تم تقديم الشكر للطالب رامي تيسير أبو مخ الذي قدم يد العون مرارا للأعمال الإعلامية في المدرسة. في نهاية اليوم تم تكريم جميع الضيوف حيث قامت مستشارة المدرسة المربية نعيمة قعدان بتقديم الشكر للضيوف وكرمتهم سوية مع الأستاذ وجيه كبها.

مجموعة الصّور